لطفي الياسيني: مقاتل في خندق الشعر  دكتور السيد إبراهيم احمد

لطفي الياسيني: مقاتل في خندق الشعر
دكتور السيد إبراهيم احمد
رسالة الى الشاعر لطفي الياسيني
لُطْفِي .. أبِي .. يَا أيُّهَا المِصْبَارُ …..أنْتَ الشَّجَاعَةُ، فِي الوَغَى مِغْوَارُ

لُطْفِي أبِي سَتَظلُّ فِي صَفَحَاتِنَا…………..حَرْفًا، بِهِ التّارِيخُ وَ الأفْكَارُ

سَتَظلُّ شَاعرَ ثوْرَةٍ عِمْلاقَةٍ ……………جَبّارَةٍ .. قَدْ صَاغَها الأحْرَارُ

لُطْفِي البُطولَة والعُرُوبَة شَاعِرٌ …………..عُنْوانُهُ الزَّيتُونُ .. وَالأشْعَارُ

لُطْفِي الشّهَامَة والرّجولَة صَامِدٌ………..واللهُ يَا..” أقْصَى ” لَكُمْ نَصَّارُ

يَا شَاعرَ الأقْصَى، شَفَاكَ اللهُ منْ ……..مَرَضٍ .. ودَامَ قَصِيدُكَ البَتّارُ

سَكَبَ الإلَهُ بِرُوحِكمْ كَلِمَاتِهِ ……….. فَاقْصِفْ يَهُودًا أيّهَا الإعْصَارُ

يَا شَاعرًا شَهدَ الزّمانُ لِشعْرهِ ………….. فاهْنَأْ بِشعْرٍ صَاغَهُ عَرْعَارُ

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏‏لحية‏ و‏نص‏‏‏‏

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.